Thursday 20 February 2020
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
البلاد البحرينية - منذ 6 أيام

مهرجان الجونة السينمائي یعلن عن موعد انعقاد دورته الرابعة

اعلن مهرجان الجونة السینمائي عن موعد انعقاد دورته الرابعة، في الفترة ما بین 24 سبتمبر حتى 2 أكتوبر2020 فیما ستقام أنشطة منصة الجونة السینمائیة ذراع الصناعة الخاصة به في الفترة ما بین 26 سبتمبر وحتى 1 أكتوبر 2020 وحدد المهرجان موعد استقباله طلبات تقدیم الأفلام من كل الأنواع السینمائیة الطویلة والقصیرة في الفترة ما بین 1 مارس وحتى 15 یولیو .2020 یذكر أن الدورة الثالثة للمهرجان قد جذبت 740 سینمائیًا، ما بین صناع أفلام وموزعین ووكلاء مبیعات، إضافة إلى 750 مشارك معتمد من الصحافة العالمیة والإقلیمیة والمحلیة. وسُجل عدد التذاكر المحجوزة 33000 تذكرة، وعرض خلال مدة انعقادها 83 فیلمًا تمثل 44 دولة، وبلغت قیمة جوائز الأفلام الفائزة حوالي 220 ألف دولار أمریكي في جمیع أقسام المسابقات. أضحى المهرجان وبسبب النجاح الاستثنائي لدوراته السابقة، موضع ثقة صناع الأفلام، ولهذا یشعر بالفخر لتقدیمه عددًا من أبرز أعمال 2019 مثل الفیلم الفائز بنجمة الجونة الذهبیة للفیلم الروائي الطویل ستموت في العشرین لأمجد أبو العلاء، و عید القربان لیان كوماسا الحائز على جائزة نجمة الجونة الفضیة وفوز فیلم مریم توزاني آدم بالبرونزیة في ذات الفئة، إضافة إلى بابیشا لمونیة مدور الحاصل على نجمة الجونة لأفضل فیلم روائي عربي. بینما فاز 143 .. طریق الصحراء لحسن فرحاني بنجمة الجونة الفضیة للفیلم الوثائقي الطویل، ونال أمي لوسیم جعجع نجمة الجونة الذهبیة للفیلم القصیر، وحصل سلام لزین دریعي على جائزة نجمة الجونة لأفضل فیلم عربي قصیر. كما تفرد المهرجان بالعرض العالمي الأول لفیلم لما بنتولد لتامر عزت وبأول فیلم تحریك مصري طویل الفارس والأمیرة لبشیر الدیك في القسم الرسمي -خارج المسابقة. كما كَرم المهرجان عددًا من الأسماء السینمائیة البارزة مثل النجم السینمائي محمد هنیدي والمخرجة/المنتجة المرموقة مي مصري التي عُرفت بأعمالها الوثائقیة ذات الطابع الشعري الإنساني. كما منح المهرجان جائزة فارایتي للمخرج السوداني صهیب قسم الباري ، الذي فاز فیلمه الحدیث عن الأشجار بجائزة نجمة الجونة الذهبیة للفیلم الوثائقي الطویل. واختارت منصة الجونة السینمائي وهي محطة لتطویر المشاریع ومساحة للإنتاج المشترك موجهة للعالم العربي 12 مشروعًا في مرحلة التطویر و 6 أفلام في مرحلة ما بعد الإنتاج، من أصل 133 مشروع متقدم. وبلغت قیمة ما منحته المنصة من جوائز للفائزین 240 ألف دولار أمریكي ، بینها جائزتین رسمیتین بمبلغ 15 ألف دولار لكل منهما، وتم تمویل بقیة الجوائز من قِبل شركاء المهرجان ورعاته. كما تضمنت المنصة طیفًا واسعًا من المحاضرات وطاولات الحوار وورش العمل. احتفالًا بمرور 100 عام على مولد الروائي الاستثنائي إحسان عبد القدوس ، نظم المهرجان معرضًا تذكاریًا تخلیدًا لذكراه. إضافة إلى ذلك فقد عرض المهرجان عددًا من الأفلام الكلاسیكیة المرممة حدیثًا لمخرجین مثل فرید بوغدیر ووالتر سالس وفرانسوا تروفو وفیدیریكو فیللیني في قسم العروض الخاصة. واحتضن المهرجان بالتعاون مع السفارة الأمریكیة بالقاهرة ، حفلًا بعنوان السینما في حفل موسیقي ، قُدمت فقراته على مسرح المارینا الكبیر، وتضمنت عددًا من المقطوعات الموسیقیة الشهیرة التي صاحبت كلاسیكیات هولیوود، إضافة إلى تحیة خاصة لموسیقى نینو روتا. أدى نجاح الفكرة في الدورات السابقة إلى جعل الحفلات الموسیقیة التي تحتفي بالسینما حدثًا سنویًا ینظمه المهرجان ضمن برامجه المنوعة. كما تضمن التعاون الواسع مع عدید الجهات، شراكة مع فیلم إندبندنت لغرض دعم صُناع الأفلام المستقلین على مستوى الرؤیة الفنیة والدعم المالي. كما وقع المهرجان مذكرة تفاهم مع الیونیسف من أجل دعم حقوق الأطفال المهمشین في مصر والمنطقة بأكملها، إیمانًا بقوة السینما في إحداث التغییر الإیجابي لحیاة ملایین الأطفال. كما تم توقیع اتفاق شراكة مع إیفتا لتسلیط الضوء على قضایا اللاجئین وأصواتهم في صناعة السینما. مدد المهرجان تعاونه مع فیسبوك وإنستجرام بورشة عمل عُقدت في محاولة للإجابة على بعض الأسئلة الملحة والمتعلقة باستخدام السوشیال میدیا في صناعة السینما. كما تعاون المهرجان أیضًا مع ملتقى تعلیم صناعة الأفلام، وهي مبادرة مستقلة تهدف إلى دعم صناعة السینما من خلال تطویر قدرات طلابها. واستضاف المهرجان لأول مرة لجان تحكیم فیبریسي و نیتباك ، كما عقد شراكة ناجحة مع المنظمة الإیطالیة غیر الحكومیة ال كونترولوتشي بالتعاون مع السفارة الإیطالیة في القاهرة. تضمنت الشراكة عرض أفلام إیطالیة ومشاركة 4 من المخرجین الإیطالیین في المهرجان. الجدیر بالذكر أن 5 أفلام شاركت في الدورة الثالثة للمهرجان، حصلت على 11 ترشیحًا لجوائز الأكادیمیة ال 92 كما رشحت 3 أفلام لنیل جائزة أفضل فیلم أجنبي، عرضت في الجونة ضمن قسم خارج المسابقة وهي: طفیلي و ألم ومجد و البؤساء ، إضافة إلى الفیلم الفائز بنجمة الجونة الفضیة للفیلم الروائي الطویل عید القربان لیان كوماسا، أي بنسبة 80 % من الأفلام التي ترشحت لنیل جائزة أفضل فیلم دولي وهي التسمیة الجدیدة لأفضل فیلم ناطق بلغة غیر الانكلیزیة. كما تم ترشیح فیلم افتتاح الدورة الثالثة أد أسترا لجائزة أفضل تصمیم شریط صوت. وقد تكلل فیلم طفیلي للمخرج الكوري یونج جون-هو بأربعة جوائز هي: أفضل فیلم دولي، وأفضل مخرج وأفضل سیناریو أصلي، إضافة إلى جائزة أفضل فیلم وبذلك حقق سبقاً لم یتحقق من قبل. اتخذ مهرجان الجونة السینمائي مجموعة من الخیارات المعدة بدقة ودراسة مستفیضة لتحسین العمل، آملین أن تلاقي توقعات المجتمع السینمائي والاعلامیین والجمهور، وبفضل التزام وحماس فریق العمل تمكنا من اجتذاب نخبة النتاجات السینمائیة العربیة والدولیة، سواءاً كان ذلك لمشاهیر المخرجین المتمرسین أو أعمالاً أولى لصانعي الأفلام الصاعدین. هذا كله ساهم مساهمة كبیرة في تحفیز الاهتمام الدولي الذي یحظى به المهرجان بشكل متصاعد، مما یدعو للفخر ویدفعنا لبذل المزید هذا ما عبر عنه مدیر المهرجان انتشال التمیمي.


آخر الأخبار
هشتک:   

مهرجان

 | 

الجونة

 | 

السينمائي

 | 

انعقاد

 | 

دورته

 | 

الرابعة

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر