Thursday 13 December 2018
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English

وزير التربية والتعليم يستقبل عدداً من خريجي الثانوية أصحاب الحالات المرضية

المنامة في 22 يوليو/ بنا / ضمن إنجازات مملكة البحرين التنموية والتعليمية، حققت المملكة نجاحاً من خلال سياسة دمج الطلبة من ذوي الاحتياجات الخاصة في المراحل التعليمية المختلفة، وعلى هذا الصعيد استقبل سعادة الدكتور ماجد بن علي النعيمي وزير التربية والتعليم عدداً من الطلبة المصابين بأمراض السرطان والسكلر مع أولياء أمورهم بمناسبة إنهائهم المرحلة الثانوية، مؤكداً بهذه المناسبة أنه وبفضل توجيهات صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة حفظه الله و رعاه، فقد تم توفير التعليم للجميع، بمن فيهم رعاية الطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة، مما جعل مملكة البحرين تُصنّف ضمن الفئة الأولى في تحقيق أهداف التعليم للجميع حسب التقرير العالمي للتعليم للجميع، مشيراً إلى أن سياسة الوزارة في دمج هؤلاء الطلبة في المدارس الحكومية قد حققت نجاحاً باهراً بفضل توفير كافة التسهيلات اللازمة التي تراعي ظروفهم، والتي دفعتهم لإكمال مسيرتهم التعليمية بنجاح.
ومن جانبه عبّر السيد زكريا إبراهيم الأمين العام لجمعية البحرين لرعاية مرضى السكلر عن سعادته بهذا اللقاء الذي يترجم حرص القيادة الحكيمة لوطننا العزيز على إعطاء الفرص لجميع الأشخاص الذين يواجهون التحديات لإثبات أنفسهم، موجهاً شكره للوزارة على نجاح تجربة دمج ذوي الاحتياجات الخاصة في المدارس الحكومية. وبدورها أثنت الأستاذة منال العوضي رئيسة جمعية أمنية طفل على رعاية الوزارة للطلبة أصحاب الحالات المرضية، والذين يتمتعون بكافة الامتيازات أثناء دراستهم، مشيدةً بمتابعة أولياء أمورهم وإصرارهم على دفع أبنائهم للنجاح بتفوق. كما أعرب أولياء الأمور عن تقديرهم وشكرهم لقيادة بلدنا العزيز، موجهين الشكر لوزارة التربية والتعليم على اهتمامها المستمر بتوفير كافة أوجه الرعاية والدعم لهؤلاء الطلبة، بما يسهم في حصولهم على أفضل الخدمات التعليمية. حضر اللقاء عدد من المسئولين والمختصين في الوزارة. ن.ف/ع ذ بنا 1134 جمت 22/07/2018

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

التربية

 | 

والتعليم

 | 

يستقبل

 | 

عدداً

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر