Saturday 20 October 2018
Contact US    |    Archive

أيوفي ترحب باعتماد دولة الإمارات العربية المتحدة معاييرها الشرعية

المنامة في 16 يوليو / بنا / رحبت هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية (أيوفي)، المنظمة الدولية المصدرة لمعايير الصناعة المالية الإسلامية، بقرار المصرف المركزي لدولة الإمارات العربية المتحدة باعتماد معاييرها في دولة الإمارات، وذلك بناء على توصية من الهيئة الشرعية العليا لمصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي.
وبحسب بيان رسمي صدر مؤخراً، يتعين على جميع المصارف الإسلامية، والنوافذ الإسلامية للمصارف التقليدية، وشركات التمويل التي تقدم منتجات وخدمات متوافقة مع الشريعة الإسلامية في دولة الإمارات العربية المتحدة أن تلتزم بتطبيق معايير أيوفي اعتبارًا من 1 سبتمبر المقبل. ويستدعي ذلك مراجعة المنتجات والخدمات التي تقدمها هذه المؤسسات للتحقق من التزامها بمعايير أيوفي. وقد رحب معالي الشيخ إبراهيم بن خليفة آل خليفة، رئيس مجلس أمناء هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية، بهذا القرار المهم، وصرح بأن: اعتماد معايير أيوفي من قبل المصرف المركزي لدولة الإمارات العربية المتحدة يعد خطوة متقدمة لأيوفي، وأيضاً للصناعة المالية الإسلامية على الصعيد العالمي. حيث تمتلك دولة الامارات العربية المتحدة نحو 20٪ من حصة السوق المصرفية الإسلامية العالمية، وبذلك فإن هذا القرار سيؤدي دوراً مهماً وفعالاً في توحيد ممارسات الصناعة المالية الإسلامية في جميع أنحاء العالم. كما يؤكد أهمية معايير أيوفي التي تربط الممارسات المالية والمصرفية الحديثة بالمبادئ الاقتصادية للإسلام. وإننا في أيوفي نبارك هذه الخطوة، ونتقدم بالشكر والتقدير للمصرف المركزي لدولة الإمارات العربية المتحدة لاعتماد معايير أيوفي. وإننا على ثقة بأن هذا سيكون مثالاً تحتذيه دول أخرى في العالم . كما عبر أعضاء هيئة الرقابة الشرعية في أيوفي عن امتنانهم للثقة التي أولاها المصرف المركزي لمعايير أيوفي، وأعربوا عن أملهم في أن تحذو المصارف المركزية والجهات الرقابية، في المنطقة والعالم، حذوه باعتماد المعايير. وتعد معايير أيوفي مرجعاً أساسياً للصناعة المالية الإسلامية الدولية، حيث تعتمد بصفة إلزامية، كلياً أو جزئياً، من قبل الجهات الرقابية، أو تطبق على أساس ارشادي اختياري من قبل المؤسسات المالية الإسلامية في مختلف أنحاء العالم. وتعتمد معايير أيوفي حالياً في أكثر من 19 دولة وسلطة رقابية، بالإضافة إلى اعتمادها على أساس ارشادي لدى أكثر من سبع دول وسلطات رقابية. وتتوفر المعايير باللغة العربية (الرسمية)، واللغات الإنجليزية والفرنسية والروسية والأُردية، وقد بلغ مشروع الترجمة إلى اللغتين الصينية (الماندرين) والتركية مراحله الأخيرة. أيوفي هي إحدى أبرز المنظمات الدولية غير الربحية الداعمة للمؤسسات المالية الإسلامية، تأسست عام 1991م ومقرها الرئيس مملكة البحرين، ولها منجزات مهنية بالغة الأثر على رأسها إصدار 108 معياراً حتى الآن في مجالات المحاسبة والمراجعة وأخلاقيات العمل والحوكمة بالإضافة إلى المعايير الشرعية التي اعتمدتها البنوك المركزية والسلطات المالية في مجموعة من الدول باعتبارها إلزامية أو إرشادية، كما تحظى الهيئة بدعم ما يزيد عن 200 من المؤسسات الأعضاء، من بينها المصارف المركزية والسلطات الرقابية والمؤسسات المالية وشركات المحاسبة والتدقيق والمكاتب القانونية من أكثر من 45 دولة، وتطبق معايير الهيئة حالياً المؤسسات المالية الإسلامية الرائدة في مختلف أنحاء العالم، والتي وفرت درجة متقدمة من التجانس للممارسات المالية الإسلامية على مستوى العالم. أ.ا.ش/خ.س بنا 0613 جمت 16/07/2018

قراءة فی الموقع الأصلي


هذه الصفحة هي مجرد قاریء تلقائي للأخبار باستخدام خدمة الـ RSS و بأن نشر هذه الأخبار هنا لاتعني تأییدها علی الإطلاق.

6 قتلى بانقلاب حافلة غربي مصر

- البلاد البحرينية

الشاعر القدير يحيى الذوادي

- الأيام البحرينية

ســـقــف الـعـريـــــش

- الأيام البحرينية

(معشر الحسّاد)

- الأيام البحرينية

التعايـــــش الســـــــلمي

- الأيام البحرينية

حـنـان مـطـاوع

- الأيام البحرينية

المقابي أهلاوي لـ3 مواسم

- الأيام البحرينية
هشتک:   

أيوفي

 | 

ترحب

 | 

باعتماد

 | 

دولة

 | 

الإمارات

 | 

العربية

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

صيني يشتري كلبا تبين أنه جرذ

- البلاد البحرينية

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع