Sunday 22 July 2018
Contact US    |    Archive

تأتي ضمن مبادرات سموه الرياضية الإنسانية : خالد بن حمد يدشن مبادرة #أبطال_بلا_حدود للمصابين العسكريين

المنامة في 19 أبريل/ بنا/ دشن سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة، الثامن عشر من إبريل بصالة الاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة، مبادرة بلا حدود للمصابين العسكريين ، والتي أقيمت تحت رعاية سموه وبتنظيم من الاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة بالشراكة مع المكتب الاعلامي لسمو الشيخ خالد بن حمد بن عيسى آل خليفة ، وتأتي ضمن مبادرات سموه لدعم المجالين الرياضي والإنساني.
وقد كان في استقبال سموه لدى وصوله لصالة الاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة، قائد وحدة العمليات الخاصة بالحرس الوطني الرائد سمو الشيخ سلمان بن محمد بن عيسى آل خليفة ووزير شؤون الشباب والرياضة سعادة السيد هشام محمد الجودر، ووكيل وزارة الدفاع اللواء الركن الشيخ احمد بن محمد بن علي آل خليفة، والأمين العام المساعد للمجلس الأعلى للشباب والرياضة أمين عام اللجنة الأولمبية البحرينية سعادة السيد عبدالرحمن صادق عسكر، وعدد من كبار الضباط بقوة دفاع البحرين ووزارة الداخلية والحرس الوطني. وبهذه المناسبة أدلى سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بالتصريح، الذي قال فيه: بدايةً، نُعرب عن سعادتنا الكبيرة بتواجدنا بينكم في هذا التجمع الأغر، الذي يعتبرُ واحداً من مبادراتنا الداعمة لإخواننا من #ذوي_العزيمة وتحديدا أُخواننا المصابين العسكريين، الذين لم يَتوانوّا عن التضحيةِ والدفاعِ عن هذا الوطن العزيز. وأضاف سموه: أن هذه المبادرة تأتي تنفيذا لتوجيهات سيدي الوالد حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، والتي تهدف إلى تهيئة الأجواء الملائمة، التي تشجع المصابين العسكريين على الاندماج في المجتمع . وقال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: إننا لنفخر بما قدموه من جهود وتضحيات كبيرة لخدمة دينهم ووطنهم ومليكهم، فهم كانوا على قدر المسئولية، حملوا الأمانة بكل صدق وعزيمة، ولم يضعفوا ولم يستكينوا في مواجهة أي خطر يهدد أمن وسلامة الوطن والمواطن، وكانوا درعا يحمي ثرى هذه البلاد وشعبها، وما نقدمه اليوم لهم ليس سوى جزء بسيط من التقدير لتلك التضحيات الجليلة، التي سطروا بها أروّع الأمثال وخطوا بها نهج جميع منتسبي السلك العسكري، في أن يضعوا البحرين دائما في أعينهم ويسهروا على راحتها ويرعوا مصالحها، ويذودوا عنها أي تهديد وخطر يعكر صفوها وجوها الذي يمتاز بوحدة شعبها والتفافه حول راية مليكها المفدى . وأشار سموه إلى أن اختيار سموه أن تكون هذه المبادرة رياضية، سعياً من سموه لتحقيق أهداف التنمية المستدامة من خلال الجانب الرياضي، والتي ترتكز على العديد من الأهداف، من أبرزها تسخير الرياضة لإرساء دعائم التنمية والسلام. وأنها واحدة من الجوانب الأساسية في المجتمع لتحقيق التطور والبناء في مجالات الصحة والتعليم والاندماج الاجتماعي. وأوضح سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن باب مبادرات سموه سيكون مفتوحا للجميع لاسيما المصابين العسكريين للمشاركة فيها، مبينا سموه أنه وجه الاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة لفتح ذراعيه لهؤلاء الأبطال ليمارسوا الرياضة عبر توفير كافة الأجواء المثالية لهم في صالة الاتحاد واحتضان الألعاب الرياضية التي يودون ممارستها على الشكل، الذي يمكن أن يشجعهم لبروز موهبتهم وقدراتهم، التي يمكن الاستفادة منها وتوظيفها على صعيد المنتخبات الوطنية للمشاركات الخارجية القادمة. وقد أشاد سموه بالجهود الكبيرة التي بذلها الاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة برئاسة سعادة الشيخ محمد بن دعيج آل خليفة للإعداد والتحضير لإقامة هذا الحدث، متطلعين أن يحقق الفائدة المرجوة والنجاح المطلوب في نسخته الأولى. وختم سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة حديثه قائلا: لا يسعنا إلا أن نؤكد أن تاريخ مملكة البحرين سيظل يتذكر ما قدمه أُخواننا المصابون العسكريون من عمل وطني سامي وخدمة جليلة، فهم مفخرة للأجيال القادمة، وسنظل نستذكر إنجازاتهم وسنقف معهم صفا واحدا، فهم قدموا الغالي والنفيس، وشاركوا في مسيرة البناء والتنمية الشاملة وتضحياتهم شاهد على ذلك كله . وقد تفقد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة برنامج المبادرة من خلال الجولة التي قام بها في أرجاء الموقع، والتي استمع فيها لشرح مفصل من رئيس الاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة سعادة الشيخ محمد بن دعيج آل خليفة، عما يحتويه البرنامج من مسابقات وعدد المشاركين. وخلال الجولة التفقدية التي قام بها سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في أرجاء الصالة، حرص سموه على الالتقاء بالمشاركين والحديث معهم، والذين تشرفوا بالتقاط صور تذكارية مع سموه. وفي ختام الحفل، قدم رئيس الاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة هدية تذكارية لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، بعدها تشرف الجميع بالتقاط صورة جماعية مع سموه. وقد بدأ حفل تدشين المبادرة بعزف السلام الملكي، وتلاوة آيات من الذكر الحكيم تلاها القارئ إبراهيم النصف. بعد ذلك ألقى رئيس الاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة سعادة الشيخ محمد بن دعيج آل خليفة كلمة، قال فيها: نوّد في البداية، أن نوجه شكرنا وتقديرنا لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة على تفضله بإطلاق هذه المبادرة الكريمة، التي تعد استكمالا لنهج سموه الراسخ والمستمد من سيدي حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، لدعم جميع أفراد #ذوي_العزيمة . وأضاف أن هذه المبادرة التي رسم سموه خطوطها العريضة والموجهة لدعم إخواننا المصابين من العسكريين، لهي واحدة من المبادرات التي يتطلع سموه من خلالها لتنفيذ الرؤى والتوجيهات الملكية السامية بإدماج هذه الفئة التي ضحت من أجل أن ينعم هذا الوطن بالأمن والأمان. وقال: إن توجيه سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في إطلاق هذه المبادرة الكريمة، يهدف لخدمة أبطال مملكتنا الغالية من القطاعات العسكرية والذين تعرضوا للإصابات في ميادين الشرف، والذين نتقدم لهم بالشكر والتقدير على التضحيات التي قدموها لإعلاء كلمة الحق والدين والملك والوطن. فما نقدمه اليوم هو جزء لرد العرفان الذي قدموه، والشكر موصول لجميع القطاعات العسكرية التي تعمل على توفير سبل الراحة والأمان ، موضحا أن هذا البرنامج يهدف إلى إعادة التأهيل والترويح على هؤلاء الأبطال ولا يميز بين درجات الاصابة، مبينا أن رياضة #ذوي_العزيمة أسست بعد الحرب العالمية الثانية لعلاج مصابي الحرب. ونوّه الى أنه لدراسة البرنامج قام الاتحاد بزيارة مركز تأهيل المصابين في المملكة المتحدة والذي تبين من خلالها أن نسبة 50 بالمائة من العلاج هو عن طريق ممارسة الرياضة والتنافس الشريف، حيث تم إضافة فعاليات للمصابين العسكريين ضمن بطولات الـ Cism وتم إنشاء ألعاب الـ Invectur Canes ، والتي يطمح من خلالها لتمثيل مملكة البحرين ورفع رايتها خفاقة عالية. وقال: إنه بناء على توجيه سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، نعلن اليوم تخصيص صالة الاتحاد لهؤلاء الأبطال، ليمارسوا نشاطهم على المستوى الرياضي، عبر توفير كافة الأجواء المثالية لهم في هذه الصالة واحتضان الألعاب الرياضية التي يودون ممارستها . وفي ختام كلمته، قال: نستأذن سموكم بتوجيه الدعوة للمدعويين والحضور للوقوف لتوجيه تحية كبيرة لجميع المصابين العسكرين، الذين نكن لهم كل تقدير واحترام، على مواقفهم البطولية والرجولية من أجل ان تنعم البحرين برغد العيش والحياة . بعدها ألقى العريف قاسم أحمد قاسم كلمة المصابين العسكرين، والتي قال فيها: بالأصالة عن نفسي، ونيابة عن جميع زملائي المصابين العسكريين نتقدم بالشكر الجزيل لسيدي حضرة صاحب الجلالة والدنا الملك حمد بن عيسى ال خليفة عاهل البلاد المفدى القائد الأعلى حفظه الله ورعاه، لاهتمام جلالته البالغ بالمصابين العسكرين. كما نتقدم بالشكر الجزيل الى سيدي سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة على إطلاق هذه المبادرة العزيزة على قلوبنا وهي جزء لا يتجزأ من حياتنا وهي الرياضة كما ان هذا البرنامج بث فينا روح الامل والطمأنينة وعزز لدينا القدرة على مواصلة العطاء لهذا الوطن الذي لم ينسى أبنائه الذين سهروا من أجل خدمته ولم يضعفوا ولم يستكينوا في مواجهة أي خطر يهدد أمن وسلامة الوطن والمواطن، وكانوا درعا يحمي ثرى هذه البلاد وشعبها في ظل العهد الزاهر لسيدي حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه . وقد توّجه العريف قاسم بجزيل الشكر والتقدير إلى سعادة الشيخ محمد بن دعيج آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة والمكتب الاعلامي لسمو الشيخ خالد بن حمد بن عيسى آل خليفة، وجميع الذين ساهموا في تطوير ونشر الوعي لخدمة المصابين العسكريين في مملكة البحرين، والذي سعى جاهدا لإنجاح هذا البرنامج ، التي تعتبر فرصة ليستفيد منها المصابين العسكريين. بعد ذلك تم استعراض طابور العرض لـ45 عسكري بالزي الرياضي وذلك مع الفرقة الموسيقية، بعدها، أعلن سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة عن بدء فعاليات المبادرة الرياضية التي تضمنت إقامة 6 مسابقات، هي: رفع اثقال - تنس الطاولة – القوس والسهم - التجديف - العاب القوى - الطائرة جلوس. بعدها قام سموه بالتوقيع على لوحة خطها الخطاط البحريني أيمن جعفر كُتب عليها عبارة من أقوال سموه، وهي: هنا مجرد وقفة نثمن فيها التضحيات، عمل وطني سامي وخدمة جليلة،تكللت بصفحات مشرقة سيتكفل التاريخ بتخليدها ،مواقف بطولية ورجال لم يتوانوا بالذود عن الوطن ، حري على مسيرة البناء والتنمية أن تفخر بكم . بعد ذلك، كرم سموه عددا من الشخصيات والمصابين العسكريين، وذلك على ما بذلوه من جهود طيبة خدمة لهذا الوطن، وهم: الدكتور العقيد زهرة خليفة أحمد، الرائد عبدالله عبدالعزيز الحسيني، أحمد عبدالرحمن الشيخ، الملازم أول. منيرة محمد التميمي، الدكتور ألياس كمال عبدالله، رئيس عرفاء. عبدالعزيز أحمد منظور أحمد، رئيس عرفاء. طالب جميل محمود نهار، عريف. ماهر جراد عبد الأدويس، نائب عريف. هد على ناجي المضرحي، ريم على العتيبي، شيخة مضحي الدوسري، شريفة عبدالرحمن إبراهيم، حصه محمد بودواس، علي محمد علي، علي الرحمن أمين، صلاح الدين لقمان جناحي ، أحمد صلاح عبدالغفار، منى عبدالغفار البلوش، يوسف محمد الرفاعي وريانه ثابت أحمد. ن.ع/خ.س بنا 0613 جمت 19/04/2018

قراءة فی الموقع الأصلي


هذه الصفحة هي مجرد قاریء تلقائي للأخبار باستخدام خدمة الـ RSS و بأن نشر هذه الأخبار هنا لاتعني تأییدها علی الإطلاق.

عبدالله يوسف علي .. في ذمة الله

- وكالة أنباء البحرين

HRH Crown Prince congratulates Egyptian President

- وكالة أنباء البحرين

HRH Premier congratulates Egyptian President

- وكالة أنباء البحرين
هشتک:   

تأتي

 | 

ضمن

 | 

مبادرات

 | 

سموه

 | 

الرياضية

 | 

الإنسانية

 | 
عبدالله يوسف علي ..  في ذمة الله

عبدالله يوسف علي .. في ذمة الله

- وكالة أنباء البحرين
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

عبدالله يوسف علي .. في ذمة الله

- وكالة أنباء البحرين

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

HRH Premier congratulates Egyptian President

- وكالة أنباء البحرين

بيان من وزارة الداخلية

- وكالة أنباء البحرين

HRH Crown Prince congratulates Egyptian President

- وكالة أنباء البحرين

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

Volvo XC40 تحصد تصنيف خمس نجوم

- البلاد البحرينية

الأقسام - الدول
کل العناوین
البحرين