Saturday 24 February 2018
Contact US    |    Archive

رئيس جامعة الخليج العربي يشيد بمبادرة سحابة أمل الطلابية

أشاد رئيس جامعة الخليج العربي الدكتور خالد بن عبد الرحمن العوهلي بمبادرة سحابة أمل التي أطلقها الطالب الكويتي الدراس بكلية الطب والعلوم الطبية بجامعة الخليج العربي يوسف التنديل لينشر ومجموعة من زملاءه من طلبة الطب في العالم العربي فكر العطاء الإنساني وغرس الأمل في نفوس المرضى والمحتاجين بلا مقابل، لتبدأ الرحلة من جمهورية تنزانيا الاتحادية الواقعة شرق وسط أفريقيا، ومنها تواصل المسير لدول شتى. انطلقت المبادرة بـ 30 طالب من طلبة الطب قصدوا جزيرة زنجبار في جمهورية تنزانيا، ليقدموا العون للأطفال هناك ويباشروا إجراء الفحوصات الطبية وتقديم التطعيمات الواقية من الأمراض المعدية، حتى تمكنوا في نهاية الرحلة من تقديم الرعاية الطبية لنحو 800 مريض ومريضة من مختلف الأعمار والفئات المجتمعية، كما اجتهدوا في تقديم النصائح والتوجيهات لأولياء الأمور. يقول صاحب المبادرة الطالب يوسف التنديل: الهدف من المبادرة ان تمضي هذه السحابة محملة بالأمل ومبدأ العطاء الإنساني لتنشر الفكر التطوعي في كل مكان، فنحن طلبة من جامعة الخليج العربي أغلبنا من البحرين والكويت والسعودية، إلى جانب طلبة من عمان والعراق والسودان حلمنا هذا الفكر وانطلقنا لننشره بحب في العديد من الدول بدأً من تنزانيا، والهدف من وراء ذلك هو المساهمة ولو بشكل بسيط ومتواضع في تخفيف معاناة الشعوب والإسهام في رفع المستوى المعيشي في بعض الدول التي تعاني الفقر والتهميش وانتشار الأمراض، وقد كان لهذه التجربة أثر إيجابي في نفوس الطلبة المتطوعين، حيث اثرت تجربتهم الطبية في بدايتها وأضافت إلى رصيدهم المهني خبرة إنسانية حقيقية لن ينسوها ابداً . ويضيف: قد لا تكون الفكرة جديدة، لكنها مبادرة طلابية بادرة من طلبة الطب الذين هم الأقرب للمرضى والمحتاجين قياساً بباقي المهن، فالبعد الإنساني هو في صميم العمل الطبي والمرضى هم المحور، لذا اجتمع الطلبة على هدف سامي وحدهم، وحوّل الفكرة من طموح ورغبة إلى واقع جميل ترجم الحلم إلى بذرة أمل ستنبت وتؤتي أوكلها إن شاء الله بجهود الطلبة وعطاءهم الصادق، لتستمر وتجوب المزيد من الدول . هذا، واشتملت الرحلة على زيارات ميدانية للمرضى والمحتاجين في أماكنهم في جزيرة زنجبار الواقعة على المحيط الهندي وذات الأغلبية المسلمة، ليقدم طلبة الطب المساعدة للأطفال والنساء والشيوخ هناك، مقدمين لهم الدعم الطبي والإرشادي بهدف نشر الوعي للحد من انتشار الأمراض. إلى ذلك، نظم الطلبة رحلات لعدد من المتشفيات ودور الأيتام ورعاية المسنين والمدارس لتثقيف التلاميذ بالجوانب الصحية والطبية كعمليات الإنقاذ والإسعاف الأولي، وبيان أهمية النظافة الشخصية والبيئة وكيفية الوقاية من الأمراض المعدية، كما قدموا في الوقت ذاته فحوصات شاملة للعلامات الحيوية والأمراض المزمنة كقياس نسبة ضغط الدم ومعدل السكر وقياس نسبة الهيموجلوبين بالدم، وقياس درجة الحرارة، وقدموا بعض الأدوية التي جمعوها بجهود شخصية دعمها عدد من أصحاب اليد البيضاء في دولة الكويت الذين تبرعوا لشراء بعض الأدوية الطبية والتطعيمات إلى جانب تقديم حقائب دراسية للطلبة والأيتام وألعاب تعليمية.

قراءة فی الموقع الأصلي


هذه الصفحة هي مجرد قاریء تلقائي للأخبار باستخدام خدمة الـ RSS و بأن نشر هذه الأخبار هنا لاتعني تأییدها علی الإطلاق.

هنا الموت .. الغوطة

- البلاد البحرينية

مطالعات الصحف في مملكة البحرين

- وكالة أنباء البحرين
هشتک:   

رئيس

 | 

جامعة

 | 

الخليج

 | 

العربي

 | 

يشيد

 | 

بمبادرة

 | 
 هنا الموت .. الغوطة

هنا الموت .. الغوطة

- البلاد البحرينية
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

هنا الموت .. الغوطة

- البلاد البحرينية

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

الأقسام - الدول
کل العناوین
البحرين