Wednesday 17 January 2018
Contact US    |    Archive

الحمدان يقدم الندوة الثانية قبل انطلاق مهرجان جائزة خالد بن حمد للمسرح ويؤكد:خطوة خالد بن حمد رائعة.. ولفت بها الأنظار ناحية المسرح الشبابي

المنامة في 16 اغسطس/ بنا / ضمن إطار التحضيرات التي تسبق انطلاق مهرجان جائزة خالد بن حمد للمسرح الشبابي للأندية الوطنية والمراكز الشبابية ولذوي الإعاقة في نسخته الثالثة تحت شعار #لنغرس_بسمة، والذي سيقام على صالة مركز المحرق الشبابي النموذجي، أقيمت مساء يوم أمس الأول ندوة تحت عنوان (المسرح الشبابي في مملكة البحرين.. واقع ورؤية وأفق..) تحدث فيها الأستاذ يوسف الحمدان، فيما أدارها الأستاذ عبدالله سويد، وذلك في مركز عبدالرحمن كانو الثقافي.
ويقام المهرجان تحت رعاية كريمة من النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لرياضة ذوي الإعاقة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، وذلك بتنظيم من وزارة شؤون الشباب والرياضة بالتعاون مع المكتب الإعلامي لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة تحت شعار #لنغرس_بسمة، ويأتي إقامة المهرجان ضمن إحدى المبادرات الكريمة لسموه في دعم الشباب في المجال الثقافي والإنساني، وذلك خلال الفترة 5 وحتى 21 أكتوبر المقبل. وجاءت الندوة ضمن برنامج ورش العمل التي أقرتها اللجنة المنظمة، وتسبق انطلاق المهرجان؛ بهدف الاستعداد الأمثل للمهرجان، وتحقيقا لأكبر فائدة للمشاركين. وكانت الورشة الأولى أقيمت الأسبوع الماضي في ندوة قدمها الدكتور راشد نجم بعنوان (هل نحن بحاجة للمسرح ). وأشاد الأستاذ يوسف الحمدان في بداية حديثه بالندوة برعاية سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، لجائزة سموه للمسرح الشبابي، مؤكدا أنها فعالية تهدف لتعميق صلة الشباب بالمسرح واستقطاب المواهب المسرحية لبناء واقع المستقبل المسرحي في مملكة البحرين عبر حركة مسرحية مسؤولة تعي أهمية المسرح وأهدافه النبيلة في تكوين الشخصية الشبابية القادرة على معالجة مختلف القضايا التي يمر بها شباب البحرين. وقال الحمدان : إنها خطوة يستحق عليها سمو الشيخ خالد بن حمد كبير التقدير والامتنان؛ وذلك لأنه بخطوته المهمة هذه، لفت أنظار الأندية بمجالس إداراتها ولجانها الثقافية والفنية، إلى فن يعتبر من أهم الفنون التي كانت الأندية تزاولها وتشارك بها من خلال فعالياتها ومهرجاناتها . واستعرض الحمدان مهرجان الأندية للمسرح الذي يعتبر من حيث التنظيم أكثر أهمية من عروض الفرق الأهلية في السابق، وذلك لأنه الوحيد الذي كان يعتبر في حينه مهرجانا للمسرح، حيث لا يوجد أي مهرجان مسرحي للفرق المسرحية الأهلية. وقال إن مهرجانات الأندية فعلا كانت هي الحاضنة الأساسية لهذه المواهب، والتي كانت آنذاك تمضي بالتوازي مع مهرجانات المسرح المدرسي التي كانت تقام للجمهور وتعرض مساء لمدة أسبوع متواصل. وبين أن هذه المهرجانات كان يقصدها مسرحيون كبار من دول الخليج العربي ويحرصون على متابعتها منذ يومها الأول وحتى الأخير، وكان بعضهم يشارك في الندوات التطبيقية للعروض. وأكد الحمدان الدور الذي كان يلعبه النقاد والكتاب والفنانين المسرحيين من ذوي التجربة والخبرة الفاعلتين والمؤثرتين في المسرح البحريني ، وذلك عبر تحليل العروض المسرحية والمواجهات النقدية الخلاقة، وذلك في خطوة يعرف الممثلون من ورائها أنه يوجد من يهتم بهم ويسعى إلى تطوير إمكاناتهم وقدراتهم الفنية. وأكد الحمدان أن النظرة الحضارية من لدن سمو الشيخ خالد بن حمد للمسرح باعتباره رافدا أساسيا من روافد الفكر التثقيفي والتنويري؛ جاء كونه عاكسا مهما لنهضة المملكة في سعيها لتتبوأ مكانة متميزة وحاضرة كدولة عصرية متقدمة. وقال إن هذه الخطوة تضع الأندية أمام مسؤولية كبيرة تجاه دعمها للمسرح وتجاه استمراريتها في التأكيد على أدواره الفاعلة والمهمة في المجتمع. وأشار الحمدان إلى أن الحضور الشبابي في المهرجانين السابقين كان بارزا، مضيفا: كما كان المهرجان في نسخته متنوعا، ثريا وسخيا في طرق وأساليب العرض المسرحي الشبابي ، وهذا ما ينبغي أن يكون ويتحقق. وقال الحمدان إن من بين أبرز الأمور التي ينبغي الوقوف عليها هو تنظيم هذا العام اللجنة المنظمة لورش مسرحية تعنى بشؤون الكتابة المسرحية والعرض المسرحي بمختلف عناصره المسرحية. وأرجع ذلك إلى أنه سيسهم حتما في المستقبل على تكوين مسرح حقيقي فاعل ومؤثر في وسطنا المسرحي ومجتمعه ، وفي الأوساط المسرحية الخليجية والعربية . وشهدت الندوة التي قدمها يوسف الحمدان تفاعلا كبيرا من قبل الحضور، وانهالت المداخلات بشكل كبير على الحمدان؛ للإجابة عن مختلف التساؤلات، بالإضافة إلى التعليق على الورقة الشاملة التي قدمها على هامش الندوة وتطرقت لجوانب فنية متعددة بالمسرح. من جهة أخرى، أوضح مدير المهرجان جمال الغيلان أن برنامج الورش القادمة سيكون كالآتي: ورشة فن المسرح سيقدمها الفنان الأستاذ جمعان الرويعي خلال الفترة 20 وحتى 30 أغسطس الجاري، على أن تقدم الأستاذة صديقة الأنصاري يوم 24 أغسطس الجاري ورشة تتعلق بفن المكياج، وذلك على صالة مركز المحرق الشبابي النموذجي في البسيتين. MAB/ع ذ بنا 0739 جمت 16/08/2017

قراءة فی الموقع الأصلي


هذه الصفحة هي مجرد قاریء تلقائي للأخبار باستخدام خدمة الـ RSS و بأن نشر هذه الأخبار هنا لاتعني تأییدها علی الإطلاق.

بيتكوين تهبط 10% في ساعة واحدة

- البلاد البحرينية

125 شركة طيران في معرض الكويت

- البلاد البحرينية

قط روبوت لخدمة المسنين

- البلاد البحرينية

جلسة مجلس النواب - 16.01.2018

- وكالة أنباء البحرين
هشتک:   

الحمدان

 | 

يقدم

 | 

الندوة

 | 

الثانية

 | 

قبل

 | 

انطلاق

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

جلسة مجلس النواب - 16.01.2018

- وكالة أنباء البحرين

125 شركة طيران في معرض الكويت

- البلاد البحرينية

بيتكوين تهبط 10% في ساعة واحدة

- البلاد البحرينية

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

زلزال بقوة 5.5 درجة يضرب بغداد

- وكالة أنباء البحرين

مطالعات الصحف في البحرين

- وكالة أنباء البحرين

الأقسام - الدول
کل العناوین
البحرين