Monday 19 November 2018
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
البلاد البحرينية - منذ 1 أشهر

الشباب يناقشون أهداف التنمية بنموذج جلسات الأمم المتحدة وانطلاق أكبر درس في العالم

ضمن فعاليات المهرجان الشبابي العالمي الاول لتحقيق أهداف التنمية المستدامة الذي يقام برعاية كريمة من قبل حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه يشارك الشباب يوم الاحد في فعاليات المهرجان من خلال برنامج نموذج جلسات الامم المتحدة للسنة الرابعة عشر على التوالي وفعاليات أكبر درس في العالم لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وذلك بهدف دخول المملكة الى موسوعة جينيس للارقام القياسية. وتنظم وزارة شؤون الشباب والرياضة عند الساعة التاسعة من صباح اليوم الاحد بفندق رامي السيف فعاليات نموذج جلسات الأمم المتحدة للسنة الرابعة عشر على التوالي بمشاركة عدد من الجامعات المحلية والعربية، وذلك ضمن فعاليات المهرجان الشبابي العالمي الأول الذي يأتي ضمن مبادرات مملكة البحرين لتحقيق الوعي لذى الشباب البحريني والعالمي بأهداف التنمية المستدامة ونشر ثقافتها بينهم. ويتبنى الشباب المشارك في الفعالية قضايا الدول رؤاهم في محاكاة لجلسات الأمم المتحدة، من خلال طرح القضايا المدرجة على جدول الأعمال، حيث تسهم جلسات نموذج الأمم المتحدة في دخول أجواء القضايا العالمية والإقليمية المختلفة، مع اتاحة الفرصة لطلاب الجامعات لخوض مناقشاتهم، بهدف تزويد الشباب المشاركين بفهم جديد حول طبيعة عمل الأمم المتحدة كمنظمة دولية وكيفية انخراط الدول في مثل هذه النقاشات، الأمر الذي يمهد الطريق إلى بناء شباب قادرين على ممارسة العمل الدبلوماسي وإيصال أفكارهم بصورة مثالية. وللعام الثاني على التوالي يتبنى نموذج الأمم المتحدة أهداف التنمية المستدامة 2030، وذلك في إطار مبادرات مملكة البحرين في نشر الوعي بين شباب العالم حول أهمية هذه الأهداف وسبل تحقيقها من أجل خدمة البشرية، خاصة أن أهداف التنمية المستدامة هي أهداف تمت الموافقة عليها الدول الأعضاء بالأمم المتحدة باعتبارها خطة لتحقيق مستقبل أفضل وأكثر استدامة للجميع. وتتصدى هذه الأهداف للتحديات العالمية التي نواجهها، بما في ذلك التحديات المتعلقة بالفقر وعدم المساواة والمناخ وتدهور البيئة والازدهار والسلام والعدالة والتعليم وغيرها وفضلا عن ترابط الأهداف، وللتأكد من ألا يتخلف أحد عن الركب، فمن المهم تحقيق كل هدف من الأهداف بحلول عام 2030. يعمل نموذج الأمم المتحدة على خلق أجواء تفاعلية بين طلاب وطالبات الجامعات تحاكي المداولات الواقعية في الأمم المتحدة، وهذا التفاعل من شأنه أن يعزز قدرات ومهارات الطلاب المشاركين، حيث يحاكون من خلاله الأدوار ذاتها التي تضطلع بها وفود الأمم المتحدة الفعلية، ويواجهون التحديات نفسها التي تعترض طريق القادة العالميين في جهودهم الرامية لحل أبرز القضايا العالمية الحالية. ومن خلال هذا النموذج يجب على كل مشارك أن يتبنى وجهة نظر معينة، ومن ثم يقوم بالدفاع عنها بعد دراستها بتعمق، ويهدف هذا النشاط إلى تشجيع الشباب على قبول وجهات النظر المختلفة وتشجيع سياسة الحوار البنا بين الشباب وزيادة الوعي بماهية الاهداف التنموية ونشر ثقافتها بين الشباب. ويعد الشباب أحد المكونات المؤثرة لأهداف التنمية المستدامة باعتبارهم يمثلون عنصرا هاما من العناصر المنفذة لهذه الأهداف ومن المهم الاستماع إلى آرائهم وأفكارهم، تجاه قضايا التنمية الاقتصادية والاجتماعية ومن خلال هذا الجو التفاعلي. يشارك في النموذج عدد من الجامعات منها وسيشارك في البرنامج طلاب يمثلون جامعات: الجامعة الأهلية، جامعة العلوم التطبيقية، بوليتكنك البحرين، معهد البحرين للدراسات المالية والمصرفية، الجامعة الخليجية، جامعة المملكة، الكلية الملكية للجراحين في إيرلندا- جامعة البحرين الطبية، الجامعة الملكية للبنات، كلية البحرين الجامعية، جامعة البحرين. اكبر درس في العالم كما وتقوم وزارة شؤون الشباب والرياضة بالتعاون مع منظمة ايزك العالمية اليوم الاحد باشراك الشباب في فعاليات اكبر درس في العالم لتحقيق أهداف التنمية المستدامة من ضمن اول مهرجان شبابي عالمي لأهداف التنمية المستدامة في مملكة البحرين حيث تسعى الوزارة من وراء هذا الدرس الى دخول موسوعة جينيس للارقام القياسية وذلك بهدف تأكيد دور البحرين ومبادراتها في مجال اهداف التنمية المستدامة. وتُعرف أهداف التنمية المستدامة بالأهداف العالمية، وهي دعوة عالمية للعمل على تبني مبادرات دولية مهمة في 17 مجالا تسمى بأهداف التنمية المستدامة والرامية الى تحقيق الازدهار وحماية كوكب الأرض وضمان تمتع جميع الناس بحياة كريمة دون التعرض الى تحديات تأثر عليهم وعلى مستقبلهم. وسيدخل هذا الدرس موسوعة غينيس للأرقام القياسية من حيث عدد الطلاب الذين سيحضرون هذا الدرس والذي سيصل الى ما يفوق ال 12000 طالب و طالبة من اكثر من 50 مدرسة وجامعة في المملكة، ليكون الحدث الاول من نوعه في جميع انحاء العالم حيث قامت وزارة شئون الشباب والرياضة ومنظمة آيزك البحرين بدعوة اكثر من 250 شاب وشابة كاعضاء ممثلين للمنظمة من جميع انحاء العالم لتقديم هذا الدرس بالتعاون مع 200 شاب و شابة بحرينيين. وكانت وزارة شئون الشباب والرياضة قد قامت بتنظيم مؤتمر تدريبي للمتطوعين البحرينيين والاجانب المشاركين لتدريبهم على كيفية تقديم الدرس حيث قام اعضاء منظمة ايزك بتقديم الجوانب الادارية والفنية لانجاح هذا المبادرة العامة التي ستجعل مملكة البحرين في دائرة الاضواء العالمية في أعرق مجلة واشهرها على المستوى العالمي لتوثيق الارقام القياسية في مختلف المجالات. وستبدأ اليوم الاحد فعاليات أكبر درس في العالم لتحقيق أهداف التنية المستدامة حيث سيتوجه جميع الشباب المتطوعين البحرينيين والاجانب الى جميع المدارس المشاركة في جميع مناطق المملكة لتقديم الدرس، عن اهداف التنمية المستدامة لتوعية الطلاب والطالبات على اهمية هذه المشاكل والقضايا لحلها لمستقبل أفضل لمملكتنا العزيزة وجعل العالم أكثر تطورا ونجاحا في مختلف المجالات. وفي مبادرة من وزارة شئون الشباب والرياضة للشباب الذين لن يتمكنوا من الحضور شخصياً سيتم عرض الدرس في بث مباشر على اليوتيوب ليستطيع الجميع مشاهدته في البحرين وفي جميع انحاء العالم. وستكون مملكة البحرين مرة أخرى في دائرة الاضواء العالمية باعتبارها تنظم المهرجان الأول من نوعه على مستوى العالم، ليؤكد هذا المهرجان اتجاه مملكة البحرين لتكون محورا هامة من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة وليواصل المهرجان مسيرة مبادرات البحرين نحو الاهداف الاممية بعد أن أطلقت جائزة الملك حمد لتمكين الشباب نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة والتي تعتبر الاولى من نوعها على مستوى العالم وافتتاح أول مركز في العالم لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وهو المركز العلمي البحريني. وتتمحور فكرة المهرجان العالمي نحو تقديم حزمة كبيرة من البرامج من أجل نشر الوعي بين الشباب بأهمية أهداف التنمية المستدامة، وذلك من خلال مجموعة كبيرة من الفعاليات والأنشطة من أجل التغيير نحو الأفضل، ولتحقيق هذه الأهداف حرصت مملكة البحرين على إشراك العديد من شباب البحرين والعالم في هذا المهرجان لما يمتلكونه من قدرات وطاقات هائلة من شأنها تحقيق تطلعات الشعوب. كما أن المهرجان يسعى الى تحقيق جملة من الاهداف من بينها تعريف أكبر شريحة ممكنة من الشباب وجميع فئات المجتمع بأهداف التنمية المستدامة وتشجيع الشباب من أجل العمل لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وتعريف الشباب من جميع أنحاء العالم بجهود ومبادرات مملكة البحرين في تحقيق أهداف التنمية المستدامة والتعريف بالعديد من العاملين والمساهمين من أجل هذه الأهداف. ومن المؤمل أن يشارك في المهرجان أكثر من 13 الف مشارك من البحرين والدول العالمية يمثلون 90 دولة في 17 برنامج شبابية يشكلون القاعدة الأساسية لدعم ابتكارات الشباب ودعمهم لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وتحاكي الأهداف الأممية على أرض الواقع بالإضافة الى مشاركة نخبة من الخبراء المتميزين في مجال تنفيذ اهداف التنمية المستدامة لعرض تجاربهم وافكارهم والبرامج التي ستقدم على النحو التالي: مؤتمر الشباب الدولي، نموذج جلسات الأمم المتحدة، استديو أهداف التنمية المستدامة، الواقع الإفتراضي للأمم المتحدة، أكبر درس في العالم لتحقيق اهداف التنمية المستدامة، مباراة المساواة، Invention، جائزة ناصر بن حمد العالمية للإبداع الشبابي، 100 موجه، دليلك الشخصي لإنقاذ العالم، اللعب من أجل التغيير، السوق المحلي، عروض الأفلام، اكتشاف مواهب شابة، بيتشاكوتشا 20x20- تمكين المرأة، كن التغيير، فوتووك أهداف التنمية المستدامة.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

الشباب

 | 

يناقشون

 | 

أهداف

 | 

التنمية

 | 

بنموذج

 | 

جلسات

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر