Saturday 15 December 2018
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
البلاد البحرينية - منذ 3 أشهر

نصر الله: باقون في سوريا رغم تسوية إدلب

أعلن زعيم ميليشيات حزب الله اللبناني حسن نصر الله أن عناصره سيبقون في سوريا ما دام النظام يريد ذلك. وأضاف أن التسوية في إدلب وهدوء الجبهات سيؤثر على الأعداد فقط ولكن بقاء ميليشياته هناك لم يتغير فيه شيء حتى إشعار آخر بحسب قوله. تتزامن التصريحات مع عودة آلاف النازحين إلى منازلهم في محافظة إدلب ومحيطها خلال أقل من 48 ساعة على إعلان الاتفاق الروسي التركي الذي من شأنه تجنيب المنطقة عملية عسكرية لقوات النظام، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان. ومنذ بداية أغسطس/آب الماضي، توجهت الأنظار إلى محافظة إدلب في شمال غرب البلاد مع إرسال قوات النظام التعزيزات العسكرية تلو الأخرى تمهيداً لهجوم ضد آخر أبرز معاقل الفصائل المقاتلة، قبل أن تصعد قصفها في النصف الأول من الشهر الحالي بمشاركة طائرات روسية. وتسبب التصعيد بنزوح أكثر من 30 ألف شخص قبل أن يعود الهدوء ليسيطر مجدداً على المحافظة ويفسح المجال أمام المفاوضات الروسية التركية. وانتهت المفاوضات بإعلان الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان الاثنين اتفاقاً لإنشاء منطقة منزوعة السلاح على طول خط التماس بين قوات النظام والفصائل بعمق يتراوح بين 15 و20 كيلومتراً.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

باقون

 | 

سوريا

 | 

تسوية

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر