Sunday 16 December 2018
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
البلاد البحرينية - منذ 3 أشهر

الزايد: ضرورة دعم الدور البرلماني في مجالات الوساطة

تشارك سعادة الأستاذة دلال الزايد رئيس لجنة الشؤون التشريعية والقانونية بمجلس الشورى رئيس وفد البرلمان العربي في أعمال الاجتماع الحادي عشر للخبراء الحكوميين العرب في مجال تطبيق القانون الدولي الإنساني، والذي يأتي بتنظيم من قطاع حقوق الإنسان بوزارة العدل بجمهورية مصر العربية الشقيقة، و يقام تحت رعاية المستشار حسام عبدالرحيم وزير العدل المصري، خلال الفترة من 19 إلى 20 سبتمبر الجاري، بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بمشاركة وفود من أكثر من 10 دول عربية، وبحضور ممثلي اللجان الوطنية للقانون الدولي الإنساني بهذه الدول. وأكدت سعادة الأستاذة دلال الزايد في مداخلاتها على ضرورة دعم الدور البرلماني في مجالات الوساطة عبر تعزيز آليات الوسائل البديلة لحل المنازعات والوقاية منها والعمل على تقوية المنظومة الوطنية لحماية حقوق الإنسان والنهوض بها، والتصدي لكافة صور التدخل في الشؤون الداخلية للدول والالتزام بالمادئ المحصنة للعلاقات الدولية العربية من الاختراقات، لا سيما مبدأ تسوية النزاعات بالطرق السلمية، وتغليب الحوار والتوافق وصولا إلى تعظيم قدرة الوساطة العربية والحلول السياسية لأي من الأزمات التي تبرز على الساحة العربية. كما أشارت الزايد إلى أهمية متابعة تنفيذ ما جاء في الوثائق الصادرة عن مؤتمر البرلمان العربي لرؤساء المجالس والبرلمانات العربية، وأخرها المؤتمر الثالث الذي عقد في شهر فبراير الماضي، وصدر عنه الوثيقة العربية الشاملة لمكافحة التطرف والإرهاب ومتابعة الجهود التي تبذلها البرلمانات العربية بشأن الحد من آثار الحروب والنزاعات وإحلال السلم المجتمعي والأهلي، مع التأكيد على ضرورة الالتزام بالقانون الدولي الإنساني المنظم للقواعد والأسس التي يجب مراعاتها في النزاعات المسلحة بالتوازي مع مبادئ الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، مع تطبيق القانون الدولي الإنساني على الصعيد الوطني، عن طريق سن التشريعات التي تجرم وتعاقب انتهاكات القانون الدولي الإنساني حتى تستقيم مع الإلتزامات الدولية، والعمل على دمجها في قوانينه الوطنية. ودعت الزايد في مداخلتها إلى ضرورة التزام أطراف النزاع بحماية المدنيين والممتلكات الخاصة، والإلتزام بقرارات مجلس الأمن ذات الصلة والخاصة بحماية الأطفال في النزاعات المسلحة، مع انتهاج التغطية الإعلامية المحايدة لأماكن النزاعات والحروب بما يعكس الصورة الحقيقية، بحيث لا يكون الإعلام أداة للتحريض وتأجيج الصراع. ومن بين المقترحات كذلك التي أشارت إليها الزايد في مداخلتها، نشر وتدريس القانون الدولي الإنساني، وهو ما من شأنه إعلام أكبر قدر من الناس بقواعده، ودعم ومساندة مؤسسات المجتمع المدني لتقديم المساعدات الإنسانية والفنية وفق ضوابط وإجراءات ميسرة، منوهة بالدور الهام الذي تقوم به اللجنة الدولية للصليب الأحمر من خلال زياراتها الميدانية لمواقع الأحداث. واختتمت الزايد مداخلتها بالتأكيد على أهمية تعزيز العمل العربي المشترك من خلال التعاون التنسيق بين البرلمان العربي وجامعة الدول العربية واللجنة الدولية للصليب الأحمر من أجل نشر الوعي العام بأهمية تطبيق القانون الدولي الإنساني والعمل على كفالة إحترامه. يشار إلى أن أجندة الاجتماع تتضمن، عدة موضوعات ذات صلة بتطبيق القانون الدولي الإنساني مثل: الأوضاع الإنسانية وأنشطة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في المنطقة، وتطبيق القانون الدولي-الإنساني عمليا وفقا لآخر المستجدات، بجانب تحديات القانون في النزاعات المسلحة المعاصرة. ويختتم المؤتمر أعماله بمناقشة خطة العمل الإقليمية لتطبيق القانون الدولي- الإنساني على الصعيد العربي خلال 2018-2020. ويقوم هذا الاجتماع على ركيزتين أساسيتين في خطة العمل الإقليمية، الخاصة بتطبيق القانون الدولي الإنساني على المستوى العربى، وهما مراجعة ما تم إنجازه خلال الأربع سنوات السابقة، واعتماد خطة عمل جديدة خلال العامين المقبلين.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

الزايد

 | 

ضرورة

 | 

الدور

 | 

البرلماني

 | 

مجالات

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر